شريط الأخبار

بيان استنكاري لموظفي الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون يندد بترهيب العاملين

توصلت جريدة اصوات ببيان استنكاري يندد من خلاله ممثلو تنسيقية النقابات بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون بالمغرب بما اعتبروه تماديا من طرف مدير الموارد البشرية بالنيابة في المؤسسة تجاه العاملين، وكذا بجلسات الاستنطاق التي يقوم بها في حقهم، في تحد سافر لكل القوانين.

وحمل ممثلو التنسيقية الرئيس المدير العام والمدير العام كامل المسؤولية في هذه التجاوزات والإجراءات الانتقامية التي تزيد الوضع احتقانا، وذلك على خلفية استدعاء الكاتب العام للمكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للشغل من طرف مدير الموارد البشرية بالنيابة إلى ما يسميها (جلسة استماع )، وذلك بحضور مفوض قضائي دخيل على المؤسسة على خلفية مقال نشر في الموقع الرسمي للمنظمة، وفق نفس المصدر.

و اعتبر البيان الاستنكاري أن “جلسة الاستنطاق” شهدت استعمال المدير لجميع الطرق التهديدية والترهيبية مع الزميل أمين الحميدي وممثلي النقابات والعاملين الذين حضروا بكثافة لمساندته، وأمام رفضه الإدلاء بأي تصريح خارج القواعد القانونية المنظمة للشركة، أصدر مدير الموارد البشرية بالنيابة قرارا تعسفيا وغريبا يمنعه من ممارسة مهامه وبعدم مغادرة مدينة الرباط، وهو ما ينضاف إلى سلسلة الخروقات والإجراءات القمعية التي دأب على ممارستها ضد العاملين.

التعليقات مغلقة.