نساء مغربيات يقتحمن مهنة “العدول”

ذكر مصدر من وزارة العدل المغربية أنه سيخصص 700 منصب لمهنة العدول )، خلال المباراة القادمة، ستشارك فيه النساء اللواتي سيكون بمقدورهن إبرام جميع العقود باستئناء عقود الزواج و الطلاق.

وفي تعقيبها على عدم السماح للنساء بإبرام عقود الزواج و الطلاق، أفادت خديجة أقبلي الحقوقية و المحامية بهيئة مراكش أن سبب عدم السماح للنساء بإبرام هذا النوع من العقود ربما يكون راجعا لمسألة شهادة شاهدين عدلين، حيث يتطلب إبرام عقد الزواج شهادة عدلين، وهو ما يمكن أن يصعب من مهمة المرأة العدول لكون شهادتها تعتبر نصف شهادة الرجل وفق ما جاء في النص القرآني و السنة، وهذا يتطلب شهادة أربع نساء عدول لإبرام العقد، أو رجلا عدلا و امرأتين عدليين.

وذكر مصدر من وزارة العدل أن الوزارة الوصية تنتظر فتوى من المجلس العلمي الأعلى للنظر ما إذا كان يإمكان النساء العدول إبرام هذه العقود أم لا.

التعليقات مغلقة.