شريط الأخبار

زاكورة: قافلة تضامنية من اجل رفع الاقصاء واطلاق سراح معتقلي “انتفاضة العطش”

تعتزم  لجنة دعم معتقلي انتفاضة العطش في زاكورة  تنظيم قافلة تضامنية وطنية، في اتجاه زاكورة، وذلك للمطالبة بالإطلاق سراح معتقلي “ثورة العطش”، وذلك يوم الأحد المقبل، 29 أكتوبر الجاري/ تشرين الأول. وأكدت لجنة دعم معتقلي ثورة العطش، أن القافلة التضامنية جاءت لمساندة عائلات المعتقلين، وللمطالبة برفع التهميش والإقصاء عن سكان المناطق التي تعاني جراء غيابالماء الشروب .

وأوضح منظمو هذه القافلة أن هذه الخطوة تعتبر من بين الخطوات النضالية، والتضامنية مع سكان زاكورة، ومع المعتقلين المطالبين بالماء، خصوصا أمام معاناة اسرهم بسبب “الاعتقال التعسفي”، حسب تعبير نداء القافلة.

وشدد الداعون إلى القافلة على المشاركة في هذه القافلة التضامنية، من أجل التضامن مع عائلات المعتقلين، ومساندتهم في محنتهم، وتسجيل مؤازرات لإطلاق سراح كافة المعتقلين بسجني ورززات وزاكورة، وكذا مطالبة الجهات المسؤولة من اجل تزويد المنطقة بالماء الشرب.

ودعت لجنة معتقلي ثورة العطش بزاكورة جميع المكاتب المركزية والوطنية للهيئات السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية الديمقراطية، والإعلاميين والمحاميين والطلبة على الصعيد الإقليمي، والجهوي، والوطني، إلى الانخراط بكثافة في هذه القافلة التضامنية الوطنية، قصد إنجاحها. ويشار إلى أنه سيتم استقبال المشاركين في القافلة أمام مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بزاكورة.

التعليقات مغلقة.