عودة الرئيس الغابوني الى الغابون

عاد الرئيس الغابوني، على بانغو، الى الغابون بعد اربعة اشهر من النقاهة اثر اصابته بجلطة في الدماغ اكتوبر الماضي، لكنه يمكن ان يعود لاحقا بجسب ما ذكره محيطه لوكالة الانباء الفرنسية.

وقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الغابون صورة للرئيس الغابوني مرفوقة بعبارة ” عودة ميمونة يا علي”.

ولم ترد وكالة الانباء الفرنسية تاكيد الخبر. وبحسب الصحف المحلية، فانه من المرتقب ان يلقي رئيس الوزراء الغابوني غدا الثلاثاء خطابا امام البرلمان حول السياسات العمومية.

وتعتبر هذه العودة للرئيس الغابوني الثانية من نوعها منذ اصابته بجلطة دماغية يوم 24 اكتوبر الماضي، بينما كان يوجد في السعودية: في منتص يناير الماضي، لم تتعدى اقامة الرئيس الغابوني في بلاده 24 ساعة حيث حضر مراسيم اداء الحكومة الجديدة لليمين.

ولم تتسرب سوى معلومات قليلة حول الرئيس الغابوني ووضعيته الصحية حيث لم يظهر امام العلن منذ اصابته بالجلطة الدماغية.

التعليقات مغلقة.