شريط الأخبار

الجامعة العربية تنتقد التصويت الألماني ضد حركة معادية لاسرائيل

نعتت الجامعة العربية مصادقة البرلمان الالماني على قانون يعتبر حركة مقاطعة اسرائيل “بي دي اس” حركة معادية للسامية وحظر نشاطها وفعالياتها، بالخظوة المؤسفة .

وجركة” بي دي اس” والتي تاسست سنة 2005 هي جركة مقاطعة اقتصادية، ثقافية او علمية لاسرائيل تدعو الى انهاء الاحتلال الاسؤائيلي للاراضي الفلسطينية.

وأعرب السفير أبو علي، عن إستغرابه الشديد لقيام البرلماني تصنيف حركة المقاطعة بأنها “معادية للسامية”، مشيرا أن هذا التوجه المنحاز لصالح اسرائيل سيعزز من الاحتلال وسيشجعه على التمادي في ارتكاب جرائمه وممارسة المزيد من الاضطهاد العنصري ضد الشعب الفلسطيني والافلات من العقاب، في الوقت الذي كان من المفترض أن يتم الضغط عليه للانصياع لقرارات الشرعية الدولية لأنهاء الاحتلال وانقاذ حل الدولتين لإحلال السلم والأمن في المنطقة.

كما دعا الامين العام المساعد، البرلمان الالماني إلى التراجع عن هذه الخطوة غير الصائبة، ودعم حق الشعب الفلسطيني للتحرر من الاحتلال وممارسة حق تقرير مصيره الذي نالته كل شعوب الأرض وهو حق مشروع ومكفول، وأن يدعم التضامن الدولي والالماني مع حق الشعب الفلسطيني عبر الوسائل السلمية كالمقاطعة لا أن يجرمها ويحظرها.

التعليقات مغلقة.