شريط الأخبار

تاوريرت: لقاء تواصلي حول البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات

تبعا للقاء التواصلي الذي عقد مع ممثلي الوكالات البنكية بتاوريرت بمقر عمالة الإقليم، يوم الثلاثاء 11 فبراير 2020، والذي خصص للاطلاع على توجهات القطاع البنكي لتنفيذ التعليمات والتوجيهات الملكية السامية الداعية إلى تيسير القروض البنكية للشباب حاملي المشاريع بالوسطين الحضري والقروي، تم يوم أمس  الثلاثاء 25 فبراير 2020 تنظيم ابواب مفتوحة من أجل تيسير المعلومات وإعطاء كافة الشروح الوافية للراغبين في الاستفادة من هذه المبادرة السامية.

 

وقد استهل هذا اليوم المفتوح بلقاء تواصلي ترأسه السيد العربي التويجر عامل اقليم تاوريرت، بحضور المصالح الادارية اللاممركزة، ورؤساء المجالس المنتخبة، وعدد من ممثلي القطاع البنكي الجهويين والإقليمين، وقد قدم السيد عامل الإقليم كلمة أبرزت أهمية هذا اللقاء وشرحت موضوعه وسياقه والغايات المرجوة منه، من تم أتيحت الفرصة لممثلي القطاع البنكي، لعرض منتوجهم المتعلق بهذا البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات، كما أبرزوا أن الأمر يتعلق ب “ضمان انطلاق” للمقاولين الذاتيين وحاملي المشاريع والمقاولات الصغيرة جدا، و”ضمان انطلاق المستثمر القروي” الذي يستهدف الضيعات الفلاحية الصغيرة جدا وحاملي المشاريع والمقاولين الذاتيين بالعالم القروي، و”ستارت المقاولات الصغيرة جدا” الذي يعد تسبيقا يتم استرداده بعد 5 سنوات بدون فائدة ولا ضمانات.

وتم التذكير بالمناسبة بالتحفيزات الهامة المطروحة ضمن برنامج “انطلاقة”، بحيث سيتم لأول مرة إطلاق معدل فائدة تفضيلي للفئات المستهدفة، والذي لن يتجاوز 2 في المائة بالنسبة للمقاولات في المجال الحضري و1,75 في المائة بالنسبة للمقاولات في المجال القروي، كما أجابوا على عدد من الاستفسارات المطروحة حوله من قبل الحضور.

بعد ذلك انتقل الجميع إلى بهو العمالة حيث الأروقة الخاصة لإعطاء المزيد من الشروح مع تسليم مطويات ومطبوعات توضيحية.

وتجدر الإشارة أنه حضر إلى هذا اللقاء التواصلي الهام حوالي 700 شخص من مختلف الشراح والاعمار، وعدد من ممثلي الجمعيات والتعاونيات والمقاولين الذاتيين، والحرفيين، وعدد من الشباب الراغبين في تأسيس مشاريعهم الخاصة، وقد خلف هذا اللقاء التواصلي واليوم المفتوح انطباعا طيبا لذا الحضور.

التعليقات مغلقة.