شريط الأخبار

المتظاهرون اللبنانيون يطالبون بإجراء تحقيقات بشأن كارثة الإنفجار

موجة غضب اللبنانيين لم يهدأ بعد،المتظاهرون إحتجوا بشكل كبير للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن الكارثة التي أودت بحياة نحو مائة وستين شخصا، وحولت أحياء عدة في العاصمة إلى ركام.

وكانت” بيروت”، مسرحا لمظاهرات عنيفة، نظمت مجددا بشعار “يوم الحساب” للمطالبة بإسقاط كل التركيبة السياسية في البلاد، وتفاعلا مع المحتجين قدمت وزيرة الإعلام منال عبد الصمد،إستقالتها، لتكون أول عضو في مجلس الوزراء يغادر منصبه، فيما إستقال ستة من نواب البرلمان.

فيما وقدّم وزير المالية غازي وزني  اليوم الإثنين إستقالته من الحكومة، منضما إلى كل من وزيرة العدل ماري كلود نجم ووزير البيئة دميانوس قطار ووزيرة الإعلام “منال عبد الصمد”.

 

التعليقات مغلقة.