شريط الأخبار

عدم تفعيل القانون “52.05” الخاص بسياقة “التريبوراتورات”.‎

بقلم – احمد اموزك،

رغم  تأكيد الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية ( نارسا )، بأنه يستوجب توفر سائقي الدراجات الثلاثية، على رخصة سياقة، إلا أننا لازلنا نرى بأنه يتم التغاضي عن هؤلاء، و لا تحرر لهم مخالفات طبقا لما ينص عليه القانون.

كما نجد بان هاته الدراجات الثلاثية، يتم تحويلها من وسيلة لنقل البضائع، إلى وسيلة لنقل الأشخاص أمام مرأى جميع السلطات.

وبعد بحث قمنا به، تبين أن سائقوا هده الدراجات الثلاثية “تريبورتور”، تخضع لتغيير بمحركاتها، مما يجعل سرعتها تفوق ما هو مدون ب”البطاقة الرمادية”.

إن ما تخلفه “التريبورتورات” من حوادث مميتة في كثير من الأحيان، مما يتطلب تطبيق عليها تأمينات عالية الثمن، وتفعيل مقتضيات القانون بشكل صارم من طرف شرطة المرور.

فالعدد الإجمالي للدراجات الثلاثية الذين يتوفرون على رخص السياقة، لا يتعد 91.300 ألف وحدة مسجلة.

ويظل القانون “52.05” كما تم تغييره وتتميمه  لم يتم تطبيقه، وعقاب القانون  في حق المخالفات ضئيل، فيما لا تزال هذه المركبات تسير على الطرق العمومية، بدون تفعيل للقانون او مراقبة فعلية في ظل خرق واضح للهدف المهيأ لها  حصريا “لنقل البضائع”.

التعليقات مغلقة.