شريط الأخبار

بيان تضامني

تلقت مجموعة أمل الصحفية لأصوات ميديا بكثير من القلق والتوتر خبر التهديد بالقتل والتصفية الجسدية والاختطاف مع الاغتصاب والشتم الذي تعرض له الزميل المصور الصحفي ياسين بالكجدي مصور صحفي بموقع المواطن24 والمغربية للأخبار وجريدة النخبة وعضو المكتب الوطني للنقابة الوطنية للإعلام والصحافة وأمين مال للمكتب الجهوي لنفس النقابة يومه الثلاثاء 6 ابريل 2021 حوالي الساعة الثانية بعد الزوال لتصرف و تطاول لا يمكن ان نصفه إلا بالهجين واللامسؤول من طرف سائق شاحنة نقل قنينات الغاز ضد مراسل ومصور صحفي اثناء اداء مهمته وذلك اثناء تصوير حادثة سير خطيرة وحسب شهود عيان فقد تعرض الاخ ياسين بلكجدي لكلام نابي والتهديد بالقتل والاغتصاب بعد الاختطاف من طرف السائق وامام انظار ومسمع الناس ورجال الدرك الملكي الدين امتنعوا عن تقديم الحماية والمساندة للمصور صحفي الذي كاد ان يتم تصفيته لولا تدخل المواطنين ومنع صاحب الشاحنة من الاعتداء على المصور الصحفي والمكتب الجهوي للنقابة الوطنية للإعلام والصحافة إذ يعتبر هذا الاعتداء الأهوج واستهداف الجسم الصحفي بإقليم خريبكة مؤشرا آخر على ضرب الحق في المعلومة والتغطية الاعلامية واستهداف للإعلام النزيه والأقلام الحرة ، ونظرا للتطورات الخطير المتمثلة في الاعتداء والتهديد بالقتل والاغتصاب والاختطاف . وما تعرض له الزميل الصحفي ياسين بالكجدي يعبر بالملموس عن عدم احترام حقوق الصحافة والاعلام في إقليم خريبكة.
وإذ تعاين برفض شديد في مجموعة امل الصحفية لأصوات ميديا ما يتعرض له الجسم الصحفي في مختلف الوقفات الاحتجاجية أو في المظاهرات في شتى ربوع المملكة نعلن ما يلي:
– تضامننا المطلق و اللامشروط مع زميلنا مراسل ومصور صحفي ” المغربية للأخبار ” ، ” المواطن24” جريدة النخبة ”و نعتبر ان التهجم عليه ما هو إلا محاولة بئيسة و دنيئة من قبل أعداء الاعلام الحر والنزيه ، و أنه أيضا ، كما يعتبر نكوصا وتراجعا عن مكتسبات قيم الحداثة والديمقراطية التي حققتها بلادنا بفضل الإرادة الملكية المتمثلة في مبادرات الإصلاح واعطاء السلطة الرابعة ما تستحق من عناية خاصة في دستور المملكة.
– تحديد موعد لاجتماع طارئ للمكتب الجهوي للنقابة الوطنية للاعلام والصحافة العضو بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل
احتفاظنا بحقنا في مواجهة ما تعرض له زميلنا و كل ما من شأنه المس و الحط من كرامة الجسم الاعلامي الجهوي والوطني
دعوتنا الجھات المعنیة إلى تحمل مسؤولیاتھا في ضمان أمن وسلامة جمیع العاملين بالقطاع الاعلامي
وفي الختام يدعو إدارة مجموعة امل الصحفية لأصوات ميديا كافة العاملين بالحقل الاعلامي رص الصفوف للدفاع عن المكتسبات الدستورية للسلطة الرابعة.

التعليقات مغلقة.