حادثة سير مميتة صباح اليوم راح ضحيتها شاب عشريني.

علمت جريدة أصوات قبل قليل من مصدر أمني مطلع، أنه قد وقعت حادثة سير هذا الصباح ضواحي الشماعية بالطريق الرابطة بين الشماعية ومراكش، حيث كانت السيارة قادمة من مراكش والذي كان سائقها في حالة سكر مفرط، حيث دهس بسيارته شاب عشريني كان على مثن عربة مجرورة.
وفي سياق متصل وبعد أن دهس الضحية والذي توفي على وجه السرعة جراء قوة الإصطدام، قام صاحب السيارة بالهروب إلى الشماعية والإختياء بأحد أزقة تجزئة مكاديم.
وتجدر الإشارة إلى ان عناصر الدرك الملكي طوقت المدينة في إطار البحث عن الجاني إلى أن تم العثور عليه وإقتياده للمركز. وقد تم نقل الضحية إلى مستودع الأموات.
وقد أبدى مجموعة من النشطاء الحقوقيين عن إرادتهم في تتبع القضية حتى لا يفلت الجاني من العقاب تحت أي ذريعة.

التعليقات مغلقة.