شريط الأخبار

“فيدرالية آباء وأمهات التلاميذ” تكشف موقفها من قرار تأجيل الدخول المدرسي إلى فاتح أكتوبر

كشفت الفدرالية الوطنية لجمعية آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بالمغرب، عن موقفها من قرار وزارة التربية الوطنية تأجل الدخول المدرسي إلى فاتح أكتوبر. وقال نائب رئيس الفيدرالية، محمد تامر، إن القرار “صائب” ويهب في مصلحة التلاميذ أولا ثم أولياء أمورهم ثانيا، في ظل ما يعيشه المغرب بسبب المتحور “دلتا”.

وأضاف تامر، أن ما يهم الفدرالية بدرجة أولى هو تحقيق المناعة الجماعية للتلاميذ حتى يتمكنوا من الاستفادة من التعليم الحضوري طيلة الموسم الدراسي الحالي. وزاد قائلا: “المدارس تشهد حملة التلقيح في هذه الفترة، ولا يمكن الإعلان عن انطلاق تسجيل التلاميذ، وإلا سنقع في خلق اكتظاظ بينهم، وانتشار عدوى الفيروس”.

ودعا تامر محمد أولياء أمور التلاميذ إلى تفهم قرار التأجيل، والذي يهدف بالأساس إلى تحقيق مناعة جماعية للتلاميذ ضد الفيروس من خلال تلقيحهم، وبالتالي اعتماد التعليم الحضوري طيلة الموسم الدراسي 2021 و2022.

وشدد المتحدث ذاته، على ضرورة اعتماد التعليم الحضوري هذا الموسم، خلافا لما كان عليه الأمر في الموسمين الماضيين حيث كان التلاميذ يتلقون دروسهم عن بعد، بسبب تداعيات “كورونا”.

وأعلن المتحدث أن وزارة تربية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، أعطت وعودها من أجل اتخاذ قرار اعتماد التعليم الحضوري طيلة الموسم الدراسي الحالي، عند تحقيق مناعة جماعية لدى التلاميذ ضد فيروس كورونا.

 يشار إلى أن وزارة التربية الوطنية أعلن مساء أمس الاثنين عن تأجيل الدخول المدرسي بجميع المؤسسات التعليمية والجامعية ومراكز التكوين المهني ومؤسسات التعليم العتيق بالنسبة للقطاعين العمومي والخصوصي وكذا مدارس البعثات الأجنبية إلى غاية الجمعة فاتح أكتوبر من السنة الجارية.

التعليقات مغلقة.