تتوسل ان يعود لها ماضيها القديم والجميل سيدي سليمان

سيدي سليمان المدينة الصغيرة صاحبة المشاكل الكبيرة سيدي سليمان ومن لا يعرفها كما وصفها أهل  

الحكمة والغيورين حقا على خيرات البلاد التي ضاعت تسمى Petite Paris) تمعن معي جيدا لتتاكد عاصمة عظيمة رغم ان مساحتها صغيرة عاشت ولا زالت تعيش على محك .

لا زالت تتوسل ان يعود لها ماضيها القديم والجميل بمعامل تصدر وتشغل كل من يبحث عن لقمة عيش حلال ولا داعي لذكر عدد معالمها ومنتوجاتها الفلاحية ولعل اهل الساكنة يعرفون انها كذلك كانت عاصمة الليمون..

 لكن هيهات وهي في كل خمس سنوات تستيقظ على وعود وتنام على بضعة دراهم عرق جبين اسبوع من السهر والصياح انها مدينة سيدي‎‎.

التعليقات مغلقة.