شريط الأخبار

اخنوش يستقبل إدريس لشكر في إطار استمرار المشاورات الحكومية

استقبل السيد عزيز اخنوش الرئيس المعين بتشكيل الحكومة الجديدة، السيد ادريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، صباح اليوم الإثنين، بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار وذلك في إطار استمرار المشاورات الحكومية، وهي ثالث جلسة بعد نزار بركة وعبد اللطيف وهبي.

وقال لشكر، “إن حزبه لازال مستعدا للبدل والعطاء من أجل إنجاح النموذج التنموي الجديد، وذلك خلال مشاوراته مع رئيس الحكومة المعين، عزيز أخنوش.”

وعبر ادريس لشكر الذي كان مرفوقا بالحبيب المالكي عضو في حزب الاشتراكي للقوات الشعبية، إن لقاءه بأخنوش تناول تصور حزبه للأوضاع دوليا ووطنيا، وحول ما هو مطروح بالنسبة للشعب المغربي وللمملكة في هذا الظرف الدقيق.

مضيفا أن هذا اللقاء “كان مناسبة لنؤكد لأخنوش أن ما بدلناه معا، لا حزب الأحرار ولا الاتحاد الاشتراكي تحت التوجهات الملكية، خدمة لهذه البلاد، نحن في الاتحاد لا زلنا مستعدين لبدله وللعطاء من أجل إنجاح المشروع التنموي الجديد لبلادنا”.

وخلص برسالة تهنئة ولشكر لأخنوش على الثقة الملكية وأيضا كسب الرهان باحتلال حزبه للمرتبة الأولى، مبديا إعجابه بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار، حيث قال: “نهنئ أصدقاءنا بهذا المكان المساعد على العمل بشكل حداثي الذي يتطلبه اليوم العمل الحزبي”.

 

التعليقات مغلقة.