تأخر الإعلان عن الأسماء الوزارية بسبب اعتراض الملك “محمد السادس” على أسماء

وفق ما كشفت عنه بعض المواقع الصحافية فإن جهات عليا في هرم الدولة رفضت ثالث لائحة يرفعها “عزيز أخنوش” رئيس الحكومة المعين إلى الديوان الملكي .

 

و تبعا لذات المصدر ، فإن جهات عليا في هرم الدولة نقلت غضب الملك “محمد السادس” من عودة وزراء سابقين إلى المشهد السياسي ، اعتبارا لكونها لم تقدم طيلة ممارستها في القطاعات الحكومية التي أشرفوا عليها ، أي جديد يذكر ، أو لا يتوفرون على المؤهلات العلمية و الكفاءة التي تمكنهم من الحصول على المنصب الوزاري داخل حكومة ينتظر منها أن تكون قوية ، و أن تجيب على كل انتظارات الشعب المغربي و عاهل البلاد .

 

و أضافت ذات المصادر ، أن الأمر يتعلق بكل من “خديجة الزومي” و “النعمة ميارة” و “المهدي بنسعيد” و “عزيزة الشكاف” ، بالإضافة إلى شخصيات تم استوزارها بإسم “التجمع الوطني للأحرار” و “الأصالة والمعاصرة” بسبب توفرها على جنسيات مزدوجة.

 

و من المنتظر ، وفق نفس المصدر ، أن يرفع “عزيز أخنوش” لائحة حكومته المعدلة أسماؤها إلى الديوان الملكي ، يومه الجمعة المقبل ، للحسم فيها ، و التي لن تضم أسماء “عبد اللطيف وهبي” و “فاطمة الزهراء المنصوري” .

التعليقات مغلقة.