شريط الأخبار

وحش القنيطرة يعرض طفلات في عمر الزهور للاغتصاب

فدوى القرقوري

 

أوقفت المصالح الأمنية بالقنيطرة شيخا مسنا يسكن بحي “اوريدة” ، بشبهة اغتصاب خمسة أطفال ، يسكنون بنفس الحي .  

وقائع اهتز لها الرأي العام المحلي لكونها مست أطفالا صغارا في ريعان شبابهن و حملت إلى الواجهة السلوكات المرضية التي تعشش في الجسد المغربي .

 

و للإشارة فالمشتبه في ضلوعه في هاته الأفعال الحيوانية ، يبلغ من العمر أكثر من 80 سنة ، و يتابع بتهمة ممارسة الشذوذ الجنسي على الأطفال بروض يديره .

 

كما أن عملية التوقيف جاءت بناء على شكاية تقدم بها آباء و أمهات الضحايا لدى الجهات الأمنية ، عقب إبلاغ الأطفال عائلاتهم بالوقائع من موقع البراءة ، حيث كان المشتبه فيه يمارس شدوده الجنسي على هؤلاء الضحايا من خلال المداعبة و ممارسة الجنس عليهن في أطراف حساسة من جسدهن .

 

إحدى الضحايا ، و البالغة من العمر 3 سنوات ، أبلغت العائلة  بتفاصيل ما حدث لها مع صاحب الروض ، حيث كان يمارس عليها الجنس بين فخذيها مع مداعبة جسدها الصغير ،  لتضع والدتها شكاية في الموضوع لدى الجهات الأمنية ليتبعها لاحقا أربعة أسر تعرضت بناتهن لنفس السلوك الهمجي المشين .

 

و وفق مصادر إعلامية فإن الضحايا يتوفرن على شواهد طبية تبتث الوقائع سلمت لهن من طرف المصالح الطبية بعد الكشف عنهن .

و لا زال الملف مقبلا على تفاصيل جديدة بعدما تم فتح تحقيق مع المشتبه فيه ، الذي تم وضعه رهن إجراءات الحراسة النظرية ، بأمر من النيابة العامة المختصة ، لمعرفة تفاصيل و حيثيات ما جرى و المخفي في الملف – الفضيحة لوحش القنيطرة .

التعليقات مغلقة.