شريط الأخبار

قربلة في البرلمان المغربي بسبب جواز التلقيح

مكتب الرباط

مكتب الرباط

 

سادت أجواء مشحونة الجلسة الشفهية المنعقدة، اليوم، بمقر مجلس النواب، سواء عند بوابات المجلس التي شهدت منع “نبيلة منيب” و “فاطمة الزهراء التامني” من ولوج مجلس النواب بسبب “جواز التلقيح” ، و الذي اعتبرته “منيب “قصفا للحقوق و الحريات” ، وضع انعكس على جلسات المجلس التي جرت في ظل فوضى عارمة لم تستطع الرآسة ضبطها بسبب حرارة “جواز التلقيح” التي وصلت لداخل القبة و أشعلت النيران بين جنباتها .

 

و هكذا لم تستطع مطالبات رئيس المجلس من إسكات و توقيف بعض النواب من الخوض في نقاش هامشي و ذلك لدقائق عديدة و متواصلة، كل ذلك بسبب “جواز التلقيح” ، حيث انفلتت زمام الضبط من بين يدي الرآسة ، ليبقى رئيس الجلسة و لوحده يغرد تغريدة الضبط “السادة النواب المحترمين رجاء” لكن لم تسمعها الغربان الهائجة .

 

وضع جعل الرآسة في حرج و هو ما جعلها تقف بقوة لتأنيب النواب و تذكيرهم بالموقع الذي يوجدون فيه ، حيث قال رئيس الجلسة: “نحن في جلسة دستورية محترمة لها نظام داخلي يجب مراعاته واحترامه، رجاء يجب أن نحترم بعضنا البعض”.

 

هكذا إذن يفجر “جواز التلقيح” أركان البرمان من مدخله إلى صالة عروضه ، و قبلها عبر شوارع المملكة و عبر بيانات التنديد العديدة الصادرة عن جهات سياسية و حقوقية و نقابية و جمعوية و مجتمعية . 

تعليق 1
  1. […] لقراءة الخبر من المصدر […]

التعليقات مغلقة.