شريط الأخبار

الآلاف يتظاهرون في اوروبا ضد فرض إجبارية التطعيم و جواز التلقيح

رفضا لإلزامية التلقيح ضد كوفيد 19، نزل آلاف النمساويين إلى شوارع العاصمة “فيينا”، يوم السبت، للاحتجاج على خطط الحكومة المعدة في هذا البابابتداء من الشهر المقبل.

 

و خلال المسيرات ردد المحتجون شعارات طالبت برحيل الحكومة.

 

ومن المقرر أن يصوت البرلمان النمساوي، الأسبوع المقبل، على قرار في هذا الشأن مع ارتفاع عدد نسبة حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وكانت الحكومة النمساوية قد أعلنت في نوفمبر / تشرين الثاني، إغلاقا رابعا على مستوى البلاد، لتقرر عقبها إجبارية التطعيم على الجميع ، لتشكل بذلك الاستثناء في دول الاتحاد الأوروبي، لأأنها الأولى التي اتخدت هذا القرار، و هو ما فجر هاته الموجة الجديدة من الاحتجاجات.

 

فرنسا هي الأخرى، شهدت تظاهر الآلاف من المحتجين في عدة مدن، اليوم السبت، تزامنا مع مناقشة البرلمان  إمكانية فرض إجبارية التطعيم على الراغبين في التواجد في المطاعم والمقاهي والمواصلات العامة.

 

العاصمة اليونانية أثينا كانت أيضا مسرحا لمظاهرة نظمت بجانب مبنى البرلمان، احتجاجا على فرض الحكومة  التطعيم على من هم فوق الستين سنة، وتوقيع غرامة قدرها 100 يورو على المخالفينضمن هاته الفئة العمرية.

ويناقش البرلمان اليوناني توسيعها لتشمل من هم فوق الخمسين سنة.

التعليقات مغلقة.