شريط الأخبار

تضرر المقاولات المغربية من قيام السلطات الفرنسية بتقليص مدة تأشيرة السائقين 

محمد الشفاعي

 

خلف قرار السلطات الفرنسية بتقليص مدة التأشيرة الممنوحة لسائقي شاحنات النقل الدولي للبضائع المغاربة، أضرارا بالمقاولات المغربية.

 

وفي هذا السياق قال “يوسف العلوي”، رئيس فريق الاتحاد العام لمقاولات المغرب، بمجلس المستشارين، إن مدة التأشيرة التي كانت فرنسا تمنحها للسائقين المغاربة تصل إلى عامين، ومنذ بضعة أشهر أصبحت لا تتعدى ثلاثة أشهر.

 

قرار السلطات الفرنسية هذا ألحق أضرارا بالمقاولات المغربية، و خلخلة في حركة الرواج التجاري في اتجاه فرنسا، ولخبطة في تصدير بضائع المقاولات المغربية إلى هذا البلد، نتيجة اضطرار السائقين كل ثلاثة أشهر إلى تجديد تأشيرة الدخول للتراب الفرنسي، و ما يسببه ذلك من إضاعة للوقت يبقى السائقون في غنى عنها.

 

وللإشارة فقد كانت السلطات الفرنسية قد قلصت، في أواخر شهر شتنبر الماضي، عدد التأشيرات الممنوحة لمواطني بلدان المغرب العربي ” المغرب، الجزائر، وتونس”، بمبرر عدم تعاون هاته الدول مع فرنسا في موضوع إعادة المهاجرين السريين إلى بلدانهم الأصلية.

التعليقات مغلقة.