شريط الأخبار

الداخلة: تضامن مطلق وتنديد لما تعرض له الزميل “محمد الأزرقي” من اعتداء من طرف رجال الأمن أثناء تغطيته لأحداث الاحتجاجات التضامنية مع عائلة “اغريشي”

خردي لحسن 

 

على هامش التدخل الأمني لفض الاحتجاجات التضامنية مع عائلة “اغريشي”، تعرض الزميل الصحافي من موقع “الداخلة مباشر “، محمد الأزرقي، لاعتداء خطير من طرف أحد رجال الأمن بالداخلة و ذلك خلال تغطيته  للأحداث المصاحبة للاحتجاجات التي جرت البارحة.

  

قال الزميل “محمد الأزرقي” إن رجال الأمن إعتدوا عليه بأنواع عدة من العنف اللفظي و الجسدي، على الرغم من تصريحه لهم على أنه صحافي، و يقوم بعمله بشكل قانوني، كما تم نقله الى مبنى المنطقة الجهوية للأمن بالداخلة، و تم الاحتفاظ به، كما أنه ولما عرفهم بهويته المهنية عبر الإدلاء لهم ببطاقته الصحافية قاموا بتكسيرها، ليطلق سراحه لاحقا، بعدما قاموا بتكسير زجاج سيارة الزميل “عالي بعلوي”، مصور موقع الداخلة الآن من طرف الأمن خلال تفريق التظاهرة التضامنية مع عائلة “لحبيب اغريشي” بالداخلة .

 

و على إثر ما حدث، نعبر عن تضامننا التام و اللامشروط مع الزميل الصحفي “محمد الأزرقي”، ومع مصور الموقع، كما ندين و نستنكر ما تعرض له الزميل “محمد الازرقي” من طرف رجال الأمن من اعتداء لفظي و جسدي، و الذي يدخل ضمن خانة التضييق على الصحفيين لمنعهم من القيام بواجبهم المهني، كما نطالب السلطات الأمنية بالداخلة بالتدخل من أجل إنصافه و ضمان الحماية التامة لكافة الزملاء الصحافيين أثناء ممارسة مهامهم الإعلامية بجهة الداخلة وادي الذهب.

التعليقات مغلقة.